دراسة الموسيقى في روسيا

 دراسة الموسيقى في روسيا، حيث تعتبر دولة روسيا من أفضل الدول التي يستطيع الطالب أن يتعلم فيها فنون الموسيقى بشكل صحيح، وذلك بسبب تعدد جامعات معاهد تعلم الموسيقى في دولة روسيا، وتعد دولة روسيا من أقدم الدول التي أهتمت بالموسيقى وخصصت لها الجامعات المختلفة، كما تعتبر روسيا من أكثر الدول التي تشتهر بتقديم موسيقى راقية، ويتطلع الكثير من الشباب للذهاب إلى دولة روسيا لدراسة الموسيقى بالتحديد.

دراسة الموسيقى في روسيا
دراسة الموسيقى في روسيا

معهد موسكو للموسيقى

يعتبر معهد موسكو للموسيقى من أهم الأماكن التي تمكن الطلاب من دراسة الموسيقى في روسيا، ويعد المعهد من أشهر الأماكن التي تُدرس الموسيقى بدولة روسيا.

تم إنشاء المعهد في سنة 1866، ويأتي في المرتبة الثانية بعد إنشاء الكونسرفاتوار سانت بطرسبرغ، ويعتبر كلا المعهدين من أهم المؤسسات التي تقوم بتدريس الموسيقى في روسيا.

واشتهر المعد بكونه واحد من المعاهد الراقية التي تقدم موسيقى مختلفة، تناسب الفئات الأرستوقراطية، والطبقات الراقية بالمجتمعات المختلفة.

الجامعة الدولية الروسية

حيث تختص هذه الجامعة بتقديم الكثير من التخصصات العلمية، ويحاول الكثير من الطلاب الالتحاق بهذه الجامعة لكثرة الأقسام التي توجد بها.

ومن أشهر الأقسام التي توجد بها قسم تعلم الموسيقى، حيث يتهافت الكثير من الطلاب على هذا القسم، وذلك لشهرته الواسعة في هذا المجال.

وتقدم الجامعة مجموعة متنوعة من الدروس الموسيقية، حيث تجعل الطالب يعشق الموسيقى أكثر، وينمي مهاراته الموسيقية بشكل كبير.

ويتلقى الطالب دروس حول كيفية العزف على الكثير من الآلات المشهورة، وتعلم أساسيات البوب، وكيفية تعلم الغناء.

يتوافر بالجامعة 50 مقعد فقط، ويتم دفع مصاريف سنوية للدراسة في هذه الجامعة، حيث تقدر المصاريف بحوالي 248000 روبل.

معهد الفن المعاصر

حيث يوجد بالمعهد مجموعة من البرامج الموسيقية، التي تمكن الطالب من الحصول على التعليم الموسيقي الذي يبحث عنه، كي يصبح متمكن من العزف والغناء.

ويعد المعهد واحد من أماكن دراسة الموسيقى في روسيا، والتي تجعل الطالب قادر على الغناء بطريقة أكاديمية، وتعلم العزف على البيانو، وتعلم فنون البوب.

وتبدأ نسبة مصاريف المعهد في العام الواحد من 120ألف روبل، ويحرص العديد من الطلاب محبي مجال الموسيقى الدراسة بالمعهد.

الجامعة الحكومية بموسكو

يستطيع عدد كبير من الطلاب تلقى دروس الموسيقى من خلال الجامعة الحكومية بموسكو، والاستمتاع بالتعرف على الموسيقى الروسية.

حيث يحصل الطالب على برنامج تدريبي مدفوع الأجر، وتتنوع الخدمات التي تقدمها الجامعة للطلاب المتردين عليها.

حيث يتعلم الطالب كيفية الغناء بطريقة أكاديمية سليمة، وفنون التنوع في الموسيقى، ويتخرج الطالب من هذه الجامعة وهو متقن تمامًا لأساسيات الموسيقى.

ويتراوح سعر الدراسة خلال العام من 101000 إلى 133.100روبل، لذلك تعد هذه الجامعة من أفضل الأماكن التي تعمل على دراسة الموسيقى في روسيا.

مؤسسة الموسيقى التربوية بالدولة

توفر هذه المؤسسة العديد من الخيارات أمام الطالب، وذلك عن طريق توفير الكثير من البدائل الدراسية لتعلم الفنون الموسيقية.

ويتوافر بالمؤسسة 55مكان، حيث يتم تقسيم الطلاب على أكثر من تخصص، كل طالب حسب ميوله الموسيقية.

حيث يحتوي قسم الأداء على الإجراء، والآلات، وقسم خاص بالغناء الشعبي، وهنا يختار الطالب القسم الذي يناسبه.

القسم النظري ويضم التأليف الموسيقي، والعلوم الموسيقية وتعد هذه الأقسام نظرية ولا يوجد بها تدريب عملي بالمؤسسة.

جامعة سات

تعتبر واحدة من أكثر الأماكن تميزًا في دراسة الموسيقى في روسيا، حيث تعد من المدارس المتخصصة في تدريس الموسيقى بشكل اكاديمي.

ويستطيع الطالب الحصول على التعليم المحدد عن طريق جامعة سات، حيث يتم تعليم الطلاب أنواع معينة من الموسيقى.

حيث يتمكن خريجي الجامعة من الانضمام إلى الاوركسترا العسكرية، للقيام بالعروض والموسيقى الخاصة بهم.

ويتم تقديم الموسيقى بجامعة عسكرية تتبع وزارة الدفاع بالاتحاد الروسي، وتقوم المؤسسة بتحديد التكاليف بدقة بالغة.

أكاديمية الفن الكورالي بروسيا

لا تقبل هذه الأكاديمية عدد كبير من الطلاب، وذلك لتميز الطلبة الملتحقين بها، وامتلاكهم للقدرات الإبداعية.

وتدرب الأكاديمية الطلبة الملتحقين بها على قيادة الجوقة الموسيقية، حيث تعد هذه المهمة من أصعب المهام التي يقوم بها الموسيقي.

حيث يعتبر هو القائد الأساسي للفرقة الموسيقية، وهو الذي يقوم بتوجيههم، لطريقة العزف الصحيحة، لذلك يعد أهم أفراد الفرقة الموسيقية.

وتستقبل الأكاديمية 9 طلاب فقط، ويتكلف الطالب الواحد خلال السنة الدراسية بالأكاديمية 321750 روبل.

معهد موسيقى قازان الحكومي

تم إنشاء المعهد منذ عام 1945، ويعد أحد أماكن دراسة الموسيقى في روسيا، وتم الاتفاق على الاسم الحالي للمعهد منذ عام 2004.

ويحتوي المعهد على مجموعة كبيرة من الأقسام التي تتيح أمام الطالب الاختيار من بينها، ومن أبرز هذه الأقسام ما يلي:

  • قسم خاص بالفنون الشعبية والصوتية، ويهتم بتدريس الغناء.
  • قسم الجوقة الشعبية، والإدارة.
  • قسم خاص بإدارة التكوين والنظرية، ويقوم بتدريس النظريات الموسيقية، وكيفية تكوينها.
  • قسم خاص بالآلات الشعبية، ويقوم هذا القسم بتدريس الآلات الموسيقية.
  • قسم فن موسيقي، ويتم فيه تدريس الموسيقى بشكل عام.
  • قسم الاوركسترا الموسيقية، ويهتم بتدريس الموسيقى.
  • قسم خاص بالبيانو، مجال الدراسة بالموسيقى والآلات الموسيقية.

مميزات الحصول على الماجستير الموسيقي من روسيا

هناك الكثير من المميزات التي جعلت الحصول على الماجستير الموسيقي من دولة أفضل، ومن أبرز هذه المميزات ما يلي:

  • استخدام قدرة الشخص الموسيقية والابداعية، في الوصول إلى أحد الأشكال الإبداعية في المجال الموسيقي.
  • النهوض بمستوى الشخص الفني والثقافي، لكي يحصل على مهنة موسيقية مناسبة بعد دراسة الموسيقى في روسيا.
  • القيام بتطبيق أحدث الأساليب التكنولوجية في لإعادة هيكلة الموسيقى التعليمية في كافة الكيانات الخاصة بالتعليم.
  • استخدام الطرق الحديثة في تشغيل الموسيقى بشكل رائع.
  • استعمال أحدث الوسائل التكنولوجية في تحديد وتقييم نوعيات الموسيقى المختلفة.
  • الوصول إلى احتياجات الأفراد الثقافية، لرفع الكفاءة التعليمية والثقافية لسكان، وتأسيس دعائم تعلم الموسيقى، والعمل على تنفيذ البرامج التعليمية التي تقوي الموسيقى، والعادات الوطنية.
  • استعمال الموسيقى مع النشاط التعليمي، واتباع الأساليب التربوية الحديثة يؤدي إلى ظهور الكثير من العلامات الإيجابية.

وينفرد الماجستير الموسيقي من دولة روسيا بعدة نقاط محورية، من أهمها:

  • تعد محتوى مادة الماجستير الموسيقي شيء مختلف، حيث يعد انفراد بكل المقاييس.
  • الاعتماد على مبادئ الانعكاسات التعليمية.
  • المبدأ الخاص بتكرار بيئة تعليمية مشابهة.
  • التركيز على أهمية المادة العلمية، للطلاب الأكاديميين، حيث توثر المواد التعليمية التي يقوموا بدراستها ومناقشتها في تكوين شخصياتهم مع مرور الوقت.

كما يختلف الشخص الذي يناقش رسالة الماجستير في مجال الموسيقى عن باقي الأشخاص الآخرين، حيث يقوم بدراسة مادة تختلف عن المواد المتعارف عليها، والتي تخضع للبحث والتحليل.

ويحاول الشخص ابتكار أساليب تعليمية جديدة، من خلال الانضمام إلى مجموعة تتبنى نفس أفكاره الموسيقية.

وهناك العديد من الجامعات المتواجدة بدولة روسيا، التي تساعد الأشخاص على تنفيذ الكثير من المشروعات الجديدة والغير مسبوقة بعالم الموسيقى.

وبهذا نكون وصلنا إلى أن دراسة الموسيقى في روسيا من أكثر الأشياء الممتعة، حيث تحتوي الدراسة في روسيا على الكثير من المعاهد والجامعات التي تقوم بتدريس الموسيقى، حيث تعد هذه الجامعات هي الأشهر على مستوى العالم، لذلك يقبل الكثير من الطلاب على دراسة الموسيقى في روسيا.