ايهما افضل الدراسة في كندا او بريطانيا

ايهما افضل الدراسة في كندا او بريطانيا، يتساءل الكثير من الأفراد ايهما افضل الدراسة في كندا او بريطانيا، وللإجابة على هذا السؤال يجب معرفة الكثير من الأمور التي تخص الدراسة داخل الدولتين كما قوانين الدراسة والإقامة وغيرها من الأمور، وعقب هذا يتم اختيار الدولة الأكثر ملائمة لحالة الطالب الملتحق.

ايهما افضل الدراسة في كندا او بريطانيا
ايهما افضل الدراسة في كندا او بريطانيا

ايهما افضل الدراسة في كندا او بريطانيا

حتى يكون الفرد قادرًا على الإجابة على سؤال ايهما افضل الدراسة في كندا او بريطانيا واختيار الدولة المناسبة له يجب أن يكون ملم بعدد من الأمور، وتتمثل تلك الأمور في الآتي:

  • الجامعات الجيدة داخل الدولتين، حيث تمتلك دولة كندا فقط ثلاث جامعات تم إدراجها تحت قائمة أفضل مائة جامعة داخل العالم وهما، جامعة ما كجيل، جامعة بريتيش كولومبيا بالإضافة إلى جامعة تورنتو، يتوفر داخل بريطانيا عدد أكبر من الجامعات التي تقع ضمن أقوى مائة جامعة داخل العالم حيث يوجد بها 18 جامعة من بينهم جامعة بريستول، جامعة كامبريدج، جامعة أكسفورد وجامعة لندن أيضًا.
  • مناخ بريطانيا وكذلك مناخ كندا، حيث يجب أن يختار الطالب المناخ المناسب له.
  • تكاليف المصاريف الدراسية داخل بريطانيا وكندا أيهما أرخص.
  • تكاليف المعيشة داخل بريطانيا ودولة كندا.
  • فرصة الإقامة الدائمة عقب إنهاء الدراسة الجامعية.

مقارنة بين مناخ كندا ومناخ بريطانيا

طقس دولة بريطانيا يكون ممطر بصورة دائمة وغائم، وبهذا مع وجود درجات حرارة عالية أثناء فصل الصيف وتسقط الثلوج بكثرة أثناء الشتاء، وتسقط الأمطار بكثرة طوال العام داخل بريطانيا.

تبلغ درجات الحرارة بين 25 و 15 درجة مئوية أثناء فصل الصيف، وتبلغ درجات الحرارة أثناء فصل الشتاء بين 7 درجات وصفر درجة مئوية حيث يكون فصل الشتاء بارد.

بالنسبة لدولة كندا فإن الطقس يعتمد على المنطقة التي يتم اختيارها، تقع دولة كندا ضمن خمس مناطق زمنية من المحيط الهادئ نحو المحيط الأطلسي.

داخل مدينة تورنتو تبلغ درجة الحرارة احيانًا -20، أثناء فصل الشتاء، ولكن خلال فصل الصيف تكون تلك المدينة أكثر حرارة من المملكة المتحدة، وتبلغ متوسط الحرارة  من 20 إلى 35 درجة مئوية.

تكاليف الدراسة داخل دولة كندا ودولة بريطانيا

يتراوح متوسط تكلفة الدراسة الجامعية داخل جامعات بريطانيا من 10.000 دولار أمريكي إلى 19.000 دولار أمريكي أثناء السنة الواحدة.

بالنسبة لتكلفة الدراسات العليا كما دراسات الدكتوراه والماجستير فإن متوسط التكلفة تتراوح من 12500 دولار أمريكي إلى 25000 دولار أمريكي خلال السنة.

بالنسبة للرسوم الدراسية داخل كندا فإنها تكون أقل، وتتوقف التكلفة على التخصص الذي يتم دراسته وأيضًا الجامعة المختارة.

يتراوح متوسط التكاليف الدراسية الجامعية داخل كندا من 7.500 دولار أمريكي إلى    22.000 دولار أمريكي خلال السنة الواحدة.

تصل تكاليف الدراسات العليا من 11.000 دولار أمريكي إلى 26.000 دولار أمريكي وهي مقاربة إلى تكاليف الدراسات العليا داخل بريطانيا.

تكلفة المعيشة داخل بريطانيا وداخل كندا

تكلفة المعيشة من أهم الأمور التي يجب أن يكون الطالب على علم بها والتي تتمثل في قيمة الإيجار بالإضافة إلى تكاليف المعيشة طيلة المدة التي يقضيها الطالب للدراسة.

تتراوح تكاليف المعيشة والإيجار داخل بريطانيا من 12.000 دولار أمريكي إلى 15.000 دولار أمريكي خلال السنة.

أغلبية الشهادات الجامعية التي لا تتضمن دراسة الطب أو دراسة اللغات يمكث الطالب ثلاث سنوات داخل بريطانيا حتى يحصل عليها وبذلك تكون التكلفة الإجمالية للمعيشة تتراوح من 36.000 إلى 45.000 دولار أمريكي، وفي حال كان الطالب يدرس داخل مدينة لندن أو أحد المدن الغالية فإن القيمة ترتفع.

بالنسبة لدولة كندا فإن تكاليف المعيشة تكون أقل حيث تتراوح قيمة الإيجار وأيضًا نفقات المعيشة من 7.500 إلى 9.000 دولار أمريكي وهذا للعام الواحد.

في حال كان الفرد يسكن داخل مدينة غالية فإن تكاليف النفقات المعيشة سوف تزداد كما مدينة فانكوفر، وحتى يحصل الطالب على درجة البكالوريوس داخل كندا فإنه يحتاج إلى أربع سنوات وذلك فإن تكلفة السنوات الأربع رغم نفقات المعيشة المنخفضة سوف تصل إلى 30.000 إلى 36.000 دولار أمريكي.

فرص الحصول على إقامة دائمة عقب إنهاء الدراسة الجامعية

هذا الأمر من أهم الأمور التي يجب الانتباه إليها، حيث أن إنفاق حوالى 40.000 دولار أمريكي من أجل الدراسة والعودة مرة أخرى للوطن خاصة دول العالم الثالث دون الحصول على فرصة عمل جيدة من أجل تنمية المهارات أو إقامة يعد من الأمور التي لا يقبلها الطالب الأجنبي ويجدها مكلفة له بشكل كبير خاصة إذا كان يحتاج العمل.

مميزات الدراسة داخل كندا

يحصل الطالب على عدد من المميزات في حال التحق بالدراسة داخل إحدى جامعات كندا، وتتميز تلك المميزات في الآتي:

  • التنوع الثقافي: يوجد داخل كندا مجموعة من الثقافات المتباينة وهذا نتيجة الهجرة إلى كندا، وبذلك يستطيع الطالب التعرف على الكثير من الثقافات وبذلك يصبح لديه خبرة مجتمعية.
  • جودة تعليم مرتفعة: تهتم دولة كندا بكافة مستويات التعليم داخل البلد من أجل حصول كافة الطلاب المحليين والأجانب على شهادات جيدة وفرص عمل داخل مؤسسات هامة.
  • الشهادات العالمية: يتم اعتماد الشهادات الكندية داخل كافة الدول ولهذا تكون فرصة الطالب الحاصل على شهادة كندية في الحصول على عمل جيد أعلى من غيره بكثير.
  • انخفاض تكاليف الدراسة: يقوم الطالب بدفع تكاليف دراسية منخفضة مقارنة بالولايات المتحدة أو المملكة المتحدة على الرغم من حصوله على ذات مستوى التعليم المرتفع.
  • العمل عقب التخرج وأثناء الدراسة: يستطيع الطالب داخل كندا أن يلتحق بأحد الأعمال ذات الدوام الجزئي، وينص القانون الكندي على عمل الطالب مدة لا تتعدى 20 ساعة أثناء الأسبوع، ويستطيع كذلك الإقامة لمدة ثلاث سنوات كإقامة مؤقتة عقب التخرج.
  • الجامعات العالمية: تمتلك كندا جامعات عالمية كما جامعة تورنتو، حيث يتلقى الطالب المناهج الدراسية اعتمادًا على أحدث الوسائل التعليمية وبهذا يحصل الطالب على خبرة كبيرة داخل مجال دراسته.

مميزات الدراسة داخل بريطانيا

يوجد عدد من المميزات داخل الجامعات البريطانية الأمر الذي يجعل عدد كبير من الطلاب يفضلونها، وتلك المميزات هي:

  • قصر فترة الدراسة: حتى يحصل الطالب على درجة البكالوريوس فإنه يحتاج إلى مدة أربع سنوات داخل أي دولة غير بريطانيا، حيث أن أقصى مدة لدرجة البكالوريوس داخل بريطانيا ثلاث سنوات وربما أقل اعتمادًا على درجة اجتهاد الطالب.
  • الأمان: يشعر الطالب كأنه داخل وطنه أثناء الدراسة داخل بريطانيا، كما أن الطالب يجد الكثير من الأشخاص الذين يقدمون له المساعدة.
  • التنوع الثقافي: يتجه الكثير من الطلاب من مختلف بلدان العالم إلى الدراسة داخل المملكة المتحدة ولذلك يعثر الطالب على أصدقاء من بلدان مختلفة، كما يستطيع أن يكون شبكة علاقات ضخمة من شأنها أن تساعده على إيجاد عمل جيد بصورة سريعة.
  • نظام تعليمي جاد: المعلمين داخل مدارس وجامعات بريطانيا صارمون بشكل كبير ولهذا لن يكون الطالب قادرًا على التهرب من الدروس أو إضاعة الوقت فيما لا ينفع، وبهذا يكون الطالب قادرًا على الحصول على أقصى استفادة أيضًا، كما يوجد عدد كبير من النابغين قد حصلوا على شهاداتهم من إحدى الجامعات البريطانية.

الدراسة داخل البلدين من الأمور التي سوف يحصل الطالب من خلالها على استفادة كبيرة ولهذا يجب أن يكون على علم أيهما أفضل له الدراسة في بريطانيا او كندا .

المصدر

ايهما افضل الدراسة في كندا او بريطانيا