الدراسة المزدوجة في ألمانيا

الدراسة في ألمانيا مكسب كبير للطلاب الدوليين لما تحققه الجامعات الألمانية من مزايا تعليمية، وعمليه للطلاب كل ذلك في الدراسة الجامعية فقط ما قولك إذا عرفت أن ألمانيا تتيح للطلاب اختيار الدراسة المزدوجة!! فتستطيع متابعة الدراسة الجامعية إلي جانب العمل وكسب المال ونقدم في مقالنا اليوم حول الدراسة المزدوجة في ألمانيا لنعرف كل المعلومات عن الموضوع.

الدراسة المزدوجة في ألمانيا
الدراسة المزدوجة في ألمانيا

ما هي الدراسة المزدوجة في ألمانيا؟

 الدراسة المزدوجة Duales Studim ) هي بديل مناسب لكل من يود التركيز على التعليم العملي بالإضافة إلي التعليم الأكاديمي حيث تتم الدراسة في المانيا على شكل عقد عمل مع أحدي الشركات من خلال تعقدها مع جامعة محددة لتقديم التعليم الأكاديمي المطلوب مقابل توفر الشركة التعليم المهني بشكل متوازن، وعقود الشركة محددة فلا تستطيع اختيار الجامعة ثم الشركة عليك الالتزام بالعقد.

بالإضافة أن مدة الدراسة المزدوجة مثل الدراسة العادية، وتستغرق الدراسة المزدوجة فترة ثلاث سنوات، ونصف الي أربع سنوات أهم ما يميز هذه الدراسة أن طول مدة الدراسة يستطيع الطالب كسب الخبرة والمال وفي النهاية يحصل الطالب على شهادة جامعية لذا تعد هذه الدراسة الاكثر طلباً من الطلاب الألمان والدوليين.

للحصول على مقعد بالدراسة المزدوجة يوجد فترة تقديم ويمكنك معرفته من خلال موقع الشركة، ويتم اختيار المقبولين بها بناء على المفاضلة بينهم وإجراء العديد من المقابلات ويعتبر الحصول على مقعد في الدراسة المزدوجة فرصة رائعة للحصول على حياة مهنية مميزة في المستقبل. 

ما الفرق بين الدراسة المزدوجة والتخصص المزدوج؟

الشهادة المزدوجة: تسمح لك بدراسة تخصصين في مجالين مختلفين من أجل الحصول على درجتين منفصلتين في تخصصين.

التخصص المزدوج: هي دراسة تخصصين في برامج دراسي واحد، وكلية واحدة ولا يتطلب التخصص المزدوج الحصول على دورات تدريبة     

الشروط الواجب توافرها لدراسة المزدوجة في ألمانيا

تختلف شروط الدراسة المزدوجة حسب كل جامعة حيث تضع شروط منفردة ويجب توافرها في المتقدم ومن هذه الشروط:

  • شهادة دراسية معترف بها.
  • شهادة تؤكد الحصول على مستوى عالي من اللغة.
  • إلمام المتقدم بالتخصص الذي يدرسه.
  • مرونة ونشاط والقدرة على تحمل ضغوط العمل والدراسة.  

مجالات الدراسة المزدوجة في ألمانيا

تعددت المهن المتاحة للدراسة في نظام الدراسة المزدوجة وبلغت أكثر من ١٠٠مهنة نعرض لك البعض منها:

  • إدارة الأعمال والتسويق.
  • الحاسبات والمراقبة.
  • علوم الحاسوب التطبيقية.
  • دراسات بنوك ومصارف.
  • انشاءات وإدارة المشاريع.
  • الهندسة المدنية.

أنظمة الدراسة المزدوجة في ألمانيا 

الدراسة المزدوجة من أفضل أنظمة الدراسة المتاحة في ألمانيا حيث يستطيع الطالب الدمج بين التعليم المهني بإحدى الشركات، والحصول على شهادة جامعية معتمدة وبعد التخرج تعمل في أفضل الشركات والمؤسسات لحصولك على مزيد من الخبرة وتستطيع اختيار نظام الدراسة أو الدوام المناسب لك بشكل العام يوجد ثلاث أنظمة وهي:

نظام التناوب المتساوي: يتم فيه الدراسة بالجامعة لمدة ٣ أشهر ثم المداومة في العمل لمدة ٣أشهر وهكذا حتي انتهاء الدراسة 

نظام التناوب غير متساوي: يتم الدراسة في الجامعة لمدة ٦ أشهر ثم العمل في الشركة بدوام شهرين.

التناوب الاسبوعي: يكون فيه الدراسة في الجامعة ٣ ايام والتناوب العمل يومين في الشركة.      

مميزات وعيوب الدراسة المزدوجة في ألمانيا 

 الدراسة المزدوجة تحتاج إلي مجهود شاق من المتقدم ويجب على المتقدم أن يكون على دراية بالجهد الذي يرافقه طوال مدة الدراسة ليستطيع تحديد مدى قدراته على التحمل ونقدم

مميزات الدراسة المزدوجة:

  • اكتساب الخبرة العملية الكافية من العمل.
  • يتمتع الطالب بالجمع بين مهارات التعليم العملي والنظري.
  •  يكتسب الطلاب مهارات الاتصال الشخصية والاجتماعية.
  • يستطيع الطالب الحصول على اجر مادي بجانب الدراسة.
  • يتخرج الطالب بعد حصوله على شهادة جامعية معتمدة.  
  • بعد التخرج يحصل الطالب على رواتب مرتفعة لأنه تتوافر لديه الخبرة العملية بالإضافة إلى الشهادة الجامعية.
  • كثرة فرص العمل المتاحة بعد التخرج. 
  • تغطي الشركة بعض التكاليف الدراسية من خلال عقد بين الشركة والطالب.

العيوب:

  • صعوبة التكيف بين العمل والدراسة، وعدم وجود وقت فراغ كافي.
  •  يحتاج إلي سرعة في تأدية الفصول الدراسية.
  • متطلبات الدراسة، والعمل متعبة وتحتاج إلى جهد كبير.   

ما هو ال شتوديوم في ألمانيا؟

 اوسبيلدونغ  شتوديوم هو نظم من انظمة  الدراسة المزدوجة حيث تدرس الأعمال  الاقتصادية، والإدارية وقد يختلف طبيعة عملك فيمكنك العمل في الجمعيات الخيرية، أو التأمين الصحي أو مساعدة كبار السن، أو المؤسسات والشركات وبعد الانتهاء من الدراسة في نظام شتوديوم تصبح اعمالك مكتبية، وتنظيمية وادرية.

ويفضل عمل مقابلة قبل التقديم على هذا العمل كما يفضل انضمام الطلاب الذين لديهم اعمال اجتماعية من قبل، وأثناء الدراسة لدى الطلاب الفرصة لتجربة الحياة العملية في شركات التدريب، والذهاب إلى المناطق والإدارات المختلفة للشركة وتطبيق المناهج الدراسية وتستغرق فترة الدراسة في نظام شتوديوم ٣سنوات.

شروط الالتحاق بنظام شتوديوم في المانيا

وضعت شتوديوم بعض الشروط للالتحاق بها:

  • الحصول على شهادة بكالوريا للدواليس شتوديوم بمجموع أكثر من ٧٠%.
  • إجادة مستوى اللغة الألمانية بمستوى c1

المواد التي تدرسها في شتوديوم:

  • المحاسبة، والرياضيات.
  • إدارة الأعمال.
  • الإدارة المالية.
  • الإحصاءات والشرعية.
  • اساسيات الأعمال والاقتصاد.  

تكاليف الدراسة في نظام شتوديوم

تختلف تكاليف الدراسة من سنة إلي سنة أخري وتبلغ التكاليف:

  • السنة الأولي: ٦٥٠يورو.
  • السنة الثانية:٧٠٠يورو.
  • السنة الثالثة:٧٥٠يورو.
  • بعد إنهاء دراسة شتوديوم والالتحاق بالعمل ويبلغ الراتب من ١٨٠٠الي  ٢٤٠٠يورو ويزداد الراتب مع الخبرة.   

إذا لم يستطع الطالب إجادة اللغة الألمانية يمكن اختيار برامج دراسية في الجامعات باللغة الإنجليزية والافضل تعلم اللغة الألمانية.