دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا 2022

الدراسة في ألمانيا فرصة ذهبية للطلاب الدوليين وخاصة دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا تمنحك شهادة علمية معترف بها دولياً بالإضافة إلى الأسلوب العلمي في الدراسة، وبعد إنهاء الدراسة يحصل الطالب على عمل مناسب في القطاع الطبي المميز ونقدم لكم اليوم تفاصيل أكثر عن دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا.

دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا
دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا

 ماجستير المختبرات الطبية في ألمانيا

المختبرات الطبية: عبارة عن تنفيذ اختبارات دقيقة في الدم وجسم الانسان، واعطاء المعلومات الصحية الأزمة بحالة المريض صاحب العينة كما تساعده على كشف الأمراض مبكراً، والسرعة في عالجه في الوقت المناسب، وتعد المختبرات الطبية من الفروع الطبية الأساسية كما أنه مكمل لكافة الاختصاصات الأخرى، ويحتاج إليه الأطباء لمعرفة فحوصات وتحاليل المرضى ويعتمدون عليه في التشخيص وتقرير خطة العلاج، ومتابعة اعراضه مع المريض خطوة بخطوة.

ويتنوع مختصين المختبرات الطبية بين أطباء بشريين متخصصين في الطب المختبري، أو أطباء صيادلة أكملوا دراسة الماجستير في الطب في المانيا المخبري ويقومون بعدها بمزاولة المهنة أو كيميائيين سريين. 

وعليك معرفة أن دراسة الطب المخبري ابعد ما يكون عن فحص المرضى أو تقرير خطة العلاج إنما يعتمد عليه في المساعدة على الوصول إلي نتائج الفحوصات والتحاليل الطبية التي تساعد على استكشاف حالة المريض، ومعالجته على المخبري توخي الحذر والدقة في إصداره التحاليل الخاصة بالمرضي كما عليه أن يحتفظ بسرية الفحوصات ولا يعطيها إلا للطبيب المختص وإذا استسفر المريض عن فحوصاته يرجعه إلي طبيبه المعالج.       

المواد الدراسية لدراسة المختبرات الطبية في ألمانيا

توجد العديد من المواد الدراسية التي يتم تدريسها في تخصص المختبرات الطبية وتختلف هذه المواد من جامعة لآخري ولكن في الأغلب تتضمن هذه المواد منها:

  • علم الأنسجة.
  • التحضيرات المجهرية.
  • علم الأمراض، والغدد الصماء.
  • الاحياء الطبية الدقيقة.
  • علم المناعة.
  • الكيميائية الحيوية.
  • علم الفيروسات.
  • مقدمة في علم المختبرات الطبية.
  • سلامة المختبرات.

الأوراق المطلوبة لدراسة المختبرات الطبية في ألمانيا

توجد العديد من المستندات التي يجب توافرها للقبول الجامعي بدراسة المختبرات الطبية في ألمانيا منها:

  • الحصول على شهادة اكاديمية مثل الطب أو الصيدلة.
  • الحصول على مستوي متقدم في إتقان اللغة الألمانية.
  • الحصول على فيزا دراسية إلي ألمانيا.
  • وجود جواز سفر ساري.
  • كتابة رسالة دوافع عن الهدف من دراسة المختبرات الطبية وتشمل معلومات شخصية، وذاتية عن المتقدم.
  • وجود إثبات القدرة على تحمل تكاليف الدراسة في ألمانيا من خلال وجود حساب بنكي مغلق.

مدة دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا 

تستغرق مدة دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا ثلاث سنوات وقد تصل إلي أربعة حسب الجامعة وعدد الساعات والفصول التي يدرسونها كما توجد بعض المعاهد الألمانية التي تمنح الطالب شهادة معتمدة بعد دراسة لمدة سنتين.

مجالات عمل المخبري في ألمانيا 

بعد إنهاء الطالب من دراسة المختبرات الطبية يجد مجال العمل مفتوح أمامه يمكنه العمل في العديد من المسارات المهنية منها:

  • العمل في المستشفيات الحكومية والخاصة.
  • العمل في مراكز الأبحاث المتخصصة.
  • العمل في مختبر خاص.
  • العمل في مراكز نقل الدم.
  • يمكن للمختبري عمل دراسات عليا ماجستير، ودكتوراه الحصول على مزيد من الخبرة الأكاديمية، والعملية.
  • البحث الجنائي، والعلوم الجنائية.
  • المنظمات الصحية.
  • منظمة الصحة العالمية.
  • البحوث الصناعية.

المؤهلات المطلوبة لدراسة المختبرات الطبية في ألمانيا

دراسة الطب المخبري في ألمانيا تشترط الحصول على دراسة جامعية مرتبطة بالعلوم الطبية مثل طلاب الطب العام أو الصيدلة الذين يريدون التخصص في دراسة المختبرات الطبية ويستطيعون التقديم في الجامعات الألمانية لعمل دراسات متخصصة في مجال المختبرات الطبية والحصول على الماجستير والدكتوراه التي تزيد من مكانتهم العلمية وتقدم لهم فرص أكثر للعمل بأفضل الأماكن الطبية في ألمانيا ومختلف دول العالم. 

تكاليف دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا

من المعروف أن تكاليف الدراسة في ألمانيا منخفضة، وتصل إلى المجانية مقارنة بغيرها من الدول مما تعتمد ألمانيا على نظام الفصل فتصل تكاليف الدراسة إلي ٢٥٠يورو في الفصل الدراسي كما يمكن للطلاب الاقتصاد في التكاليف والالتحاق بالسكن الجامعي لتوفير المصاريف أو يمكن الحصول على منحة دراسية شاملة تكاليف الدراسة والمعيشة ويمكن متابعة ذلك على موقع  DAADهيئة التبادل الثقافي في ألمانيا. 

هل دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا صعبة أم سهلة؟ 

تمكن صعوبة دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا في إتقان اللغة الألمانية ويمكن حله عن طريق اخذ دورات مكثفة في اللغة الألمانية أو البحث عن دراسة التخصص باللغة الإنجليزية، أو إذا لم يكن الطالب مقتنع بدراسته أي لم يجد غيره ولكن بشكل عام اجمع الطلاب الدوليين أن دراسة المختبرات الطبية سهل دراسته كما إنه يفيد الطلبة في الحصول على العمل المناسب فوراً وتعد دراسة المختبرات الطبية ليس بالجهد الذي يبذله طالب الطب العام أو الصيدلة.

  تخصصات المختبرات الطبية في ألمانيا

يمكن لفني المخبري يتخصص في بعض التخصصات وتختلف حسب الجامعة ومن هذه التخصصات:

  • أمراض الدم ونقل الدم.
  • الكيمياء الحيوية.
  • الاحياء الطبية الدقيقة.
  • الأنسجة والخلايا المرضية.
  • التشخيص الجزئي والجينات.

صفات المخبري الناجح في ألمانيا 

يجب أن تتوافر شروط في عمل فني المختبري في ألمانيا ومنها:

  • التركيز والانضباط في العمل.
  • القدرة على الاندماج في العمل مع الفريق الطبي.
  • لديه الشغف للعمل المختبري والقدرة على العمل تحت ضغط.
  • المرونة والدقة في العمل. 
  • القدرة على التعامل مع الحاسب الآلي.
  • لديه مستوى جيد في الكيمياء.
  • الالتزام بالسرية التامة لعمله وعدم تقديم الفحوصات إلا للجهة المختصة فقط. 

مهام ومسئوليات فني المختبرات الطبية في ألمانيا

أثناء عمل فني المختبرات الطبية في عمله لديه بعض المسئوليات القيام بها منها:

  • المحافظة على المختبر نظيف ومعقم.
  • إجراء الصيانة الدورية لكافة الأجهزة الطبية في المختبر.
  • إعداد قوائم بيانات لتخزين وحدات الدم.
  •  تقديم نتائج الفحوصات والتحاليل الطبية إلي الطبيب المسئول أو إلى المرضى.
  • تحسين جودة الخدمات التي يقدمها المخبري للمرضى.
  • اتباع قواعد السلامة المهنية والعالمية للمحافظة على حياة المرضى.  
  • الاطلاع على كافة الأجهزة المتطورة والحديثة في مجال المختبرات الطبية.
  • فرز عينات الدم وتصنيفها حسب نوع العينة.

مميزات وتحديات دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا

دراسة المختبرات الطبية في ألمانيا مثل أي تخصص تحتوي على العديد من المميزات كما يوجد بعض العيوب وذلك لا يقلل من أهمية فني المخبري في أداء عمله لكن نوضح ذلك للطلاب لمعرفة المطلوب منهم.

مميزات:

  • الحصول على شهادة علمية معتمدة من أفضل الجامعات في تخصص المختبرات الطبية في ألمانيا. 
  • العمل في مكان مميز والحصول على مكانة اجتماعية مرموقة المخبري.
  • المختبرات الطبية تعد الخطوة الأولى التي يعتمد عليها الأطباء قبل تشخيص الحالة المرضية.
  • تنمي العمل في المختبرات الطبية صفة التعاون بين العاملين في المختبر لخدمة المرضي.
  • ساعات العمل في المختبرات محددة ومرايحة تعتمد على نظام الورديات اليومية.
  • يستطيع المخبري في ألمانيا المنافسة بجدارة في سوق العمل معتمداً على تدريبه العملي في أفضل المختبرات ومراكز التدريب. 

التحديات: 

  • يشمل العمل في المختبرات الطبية بعض المخاطر الصحية.
  • الحاجة إلى الدقة الشديدة في التعامل مع العينات.
  • بذل الكثير من الجهود والعمل الشاق للحصول على التميز في عمله المخبري.
  • يجب أن يكون المخبري على تواصل دائم بالتطورات العلمية في مجاله والتحديثات أول بأول.    

راتب المخبري في المانيا

بعد إنهاء المخبري دراسته ويبدأ العمل في أحد الأماكن المتاحة له ويبدأ حصوله على راتب يتراوح من ١٧٠٠إلى ٢٣٠٠يورو شهرياً، كما يبلغ متوسط راتب المخبري بعد الحصول على تدريب إلي ٥٩٤٠يوروشهرياً  كما إنه مع زيادة خبرات العمل والتدرج في السلم الوظيفي يزاد الراتب كما أن الحصول على الدراسات العليا والماجستير في الطب المختبري يزيد من خبراتك الأكاديمية والعلمية ويزداد الأجر في المستقبل والجدير بالذكر أن في الفترة الأخيرة زاد الإقبال على دراسة تخصص المختبرات الطبية لزيادة الطلب عليه وفتح العديد من المراكز الجديدة.